ملخص مسلسل حب للإيجار Kiralık Aşk الجزء الثاني مدبلج - الحلقة 42
الرئيسية / منوعات / ملخص مسلسل حب للإيجار Kiralık Aşk الجزء الثاني مدبلج – الحلقة 42

ملخص مسلسل حب للإيجار Kiralık Aşk الجزء الثاني مدبلج – الحلقة 42

طبعا قبل ما ندخل علي الملخص راح تفهم شغلة  وهي في بنت اسمها سليمة هي الي عم تكتب هاد الملخص وبتحكي كانه قصة وهلا خلينا ندخل علي الملخص 

ملخص حب للايجار الحلقة 43 كامل :

كان يا مكااان … في قديم الزمااان …و سالف العصر و الأوان ?? أمير إبليكجي حلو و منحرف عم يتغزل ببرتقالته الحلوة و هي عم تحمر من خجلها ??…بس اتصلت بها نهال و خربت عليهم رومانسيتهم و طلب منها ترجع ع البيت لان ستها تعبت بسبب قصة البيت ….سألها عمر شو صاير بس هي قالت ما في شي مهم و راحت على بيتها و خبروها ان صاحب البيت عطاهم مهلة 15 يوم بس مشان يفرغو البيت و اجا سمعو و ظلو عم بحكو بنفس الموضوع .

بالليل الإبليكجي الحلو عم يركض جنب الشط و كل تفكيره مع برتقالته فاتصل بها و سألها شو صاير مع ستها و هي رجعت تكذب و تراوغ و ما خبرته و لما خلصت الحكي لقت عصابتها عم يطلعو عليها بنظرات غريبة ….سألتهم شو صاير و هنن سألوها ليش ما خبرت عمر مع انه قادر يحل المشكل برمشة عين ..هههه.. بس هي طبعا ما رضيت تدخل عمر بمشكلتها ??.

طلع الصبااح و اجا يوم جديد …و راحت ياسمين على الشركة فرحانة و مبسوطة و الكل عم يرحب فيها و اخدها غسان على مكتبها و كالعادة ظلو عم يتغزلو ببعض??…. أميرنا الإبليكجي الوسيم بمكتبه عم يخانق داليا و معصب عليها لانه ما عرفت تشتغل الشي لي طلبه منها و المسكينة خافت منه و طلعت تركض ???

بعدين الحلو شاف برتقالته لما دخلت على مكتبها و راح لعندها و حضنها على طول و هي كانت عم تحكي مع نهال بنفس الموااااااال ??..و سكرت على طول و سألته شو صاير معه و اذا ضايقته داليا …بس هو كان خالص شحنه و طلب منها تحضنه مشان يشحن حاله ?? و صار يقول “” تعي لعندي مشان احضنك و اشحن نفسي …

دفنا في الصباح مثل المسك “”?? … و طبعا لما اتشحن و رجعت طاقته اخد نفس عميق و هو عم يقول “” اووووووووووه”” … ههههه احلى طريقة شحن !!. جربوها و خبروني ???…. بعدين رجعو لنفس الموال هو عم يسأل شو صاير معها و هي عم تتهرب و غيرت الموضوع و سالته اذا بلش يومه بشكل منيح …قال ان حبيبة قلبه قدامه كيف ما رح يكون يومه جميل ???… و بعدين انتبه على قلادتها لي لابستها و كانت على شكل تفاحة ????..و الخبيث المنحرف سالها اذا كانت ترمز لشي معين !!??..

توترت البرتقالة و قالت لا …بس هو صار يضحك و هي خجلت و قالت ” نعم ..عندها معنى بس انا استحيت لما سألتني “?? …و المنحرف ضحك من جديد و باسها و حضنها ??… يخرب بيت التفاح !! .قديش كرهت سيرتك و صرت ما طيق شوفك و لا آكلك !!??. ..داليا راحت لعند غسان و ياسمين مشان تشكيلهم عن عمايل عمر معها بس سليمة زاد ما رح تحكي عنها …هههه.. خليها تشكي لحالها ?? … الرباعي عمر و برتقالته و غسان و زهرته اجتمعو مشان يحكو بالشغل و ياسمين استغربت من ذهاب فكرت و سليم.. هههه و عمر و دمدومة كل واحد فيهم عم يبتسم من جهة ??

بعدين و هنن عم يحكو عن الشغل ديما كانت مركزة على موبايلها و عم تتراسل ?? مع نهال مشان تعرف آخر تطورات المشكل و كمان الإبليكجي مركز على برتقالته و حالتها و كان حاسس انها عم تمرق بمشكل …. هاي  ? عم تتغدى مع هاذ  ? و هنن مبسوطين مع بعض …بعدين هاذ ? راح مشان يحكي بالموبايل و هاي ? ظلت عم تطلع عليه و هي عم تبتسم بعدين وعيت على حالها و حست ان هاذ ? صاير متعلق و عم ينجذب لهاذ ? ..ههههه و استغرب و ما صدقت ??…  و كل هاذ كان هبل و جنون من سليمة زاد ….هههههههههه…

نرجع لإجتماع الرباعي و اجا كمان سامي بيك و خبرهم ان المحل صار لهم و طلب من عمر يروح لعند المعلم صبري مشان يجيب القوالب و هو قال ما عنده وقت بالمرة …و ياسمين قالت رح تروح هي بدالو .. غسان قال ما في داعي يفتحو المحل لان فكرت راحت … بس عمر و ياسمين قالو يفتحوه حتى و لو راحت فكرت …. و ديما صفت مع غسان و هيك صار ” ديما و غسان Vs عمر و ياسمين “”..?? و عمر صار يبتسم لان برتقالته وقفت ضده ?? ..خلص الإجتماع و راح كل واحد لمكتبه ….

و البرتقالة بمكتبها عم تحكي مع نهال و تذكرت ان ياسمين رايحة على محل المعلم صبري و توترت لان سمعو بالمحل ….و اتصلت به و خبرته و هو صار مثل الأهبل …متوتر ع الآخر ..يقوم و يقعد … يمشي و يرجع …هههههه.. و المعلم صبري مستغرب من حالته ??? ..عمر أخد ديما معه على غداء عمل و هي كعادتها ظلت متوترة و راحت تحكي مع نهال و هو راح وراها و خطف منها الموبايل و حكي مع نهال و عزمها ع العشا …ديما انصدمت و كمان نهال نفس الشي .ههههه?? .. بس قبلت تتعشى معه ….

بعدين ديما سألته ليش رح يتعشى معها …خبرها انها عم تخبي عليه شيء مهم و رح يعرفه من نهال لانها ما تقدر تخبي شي ..هههههه… راحت ياسمين لعند سمعو و هو ظل يتصرف مثل الطفل الصغير و كان الحكي بيناتهم عم يضحك… ديما ظلت طول الطريق بالسيارة تحاول تقنع عمر ما يتعشى مع نهال و تخترع شغلات مضحكة و تافهة …و طلبت منه يتعشى معها لانهم من زمان ما ظلو لحالهم … بس هو قال رح نتعشى كثير مع بعض لسا الحياة قدامنا …ههههههه ??.و باقي الخلقة ما بيهمني ??

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *