التخطي إلى المحتوى

موقع الجمال نيوز يقدم لكم كل ما هو جديد عبر موقعنا ومدونتنا وسوف نتحدث اليوم عن قضيتا بصاروخ روسي.. أوكراني مكلوم يرثى زوجته ورضيعته.

بعدما خرج الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي قبل يومين متحدثاً بعينين دامعتين عن هجوم صاروخي قامت به القوات الروسية على مدينة أوديسا الساحلية جنوب بلاده، انتشرت على مواقع التواصل الاجتماعي قصة حزينة أخرى.

فقد لقيت أم وطفلتها مصرعهما في الهجوم الصاروخي الروسي الذي أسفر عن مقتل 8 أشخاص في أوديسا.

صاروخ سقط على المنزل

وأعلن الزوج المكلوم أن زوجته فاليريا جلودان وعمرها 28 عاما، وابنتهما كيرا البالغة من العمر 3 أشهر قد قضيتا ضحيتين بالهجوم.

وشرح مأساته في منشور على فيسبوك، بأنه كان خارج الشقة عندما سقط الصاروخ وقتل أسرته.

كما نشر 3 صور عائلية ظهرت فيها زوجته الراحلة وابنتهما قبيل أسابيع فقط من انطلاق العملية العسكرية الروسية في أوكرانيا.

زيلينسكي حزين

يشار إلى أن زيلينسكي كان أعلن في مؤتمر صحفي من محطة مترو كييف يوم السبت الماضي، أن الهجوم على أوديسا كان مرعباً، وفق تعبيره.

وأضاف أن طفلة عمرها 3 أشهر كانت ضحية الهجوم.

أما وزارة الدفاع الروسية فكانت أعلنت تدمير قاعدة عسكرية على مشارف أوديسا قالت إنها تخزن أسلحة قدمتها بريطانيا والولايات المتحدة إلى الجيش الأوكراني.

وتعتبر أوديسا أكبر ميناء في أوكرانيا وطريق التصدير الرئيسي لمحاصيل الحبوب في البلاد.


نبذه تعريقة عن الجمال نيوز: هو محرك بحث اخبارى و يخلي موقعنا مسئوليتها الكاملة عن محتوي الخبر او الصور وانما تقع المسئولية علي الناشر الاصلي للخبر و كما يتحمل الناشر الاصلى حقوق النشر و وحقوق الملكية الفكرية للخبر .تم نقل هذا الخبر اوتوماتيكيا وفي حالة امتلاكك للخبر وتريد حذفة او تكذيبة يرجي الرجوع الي المصدر الاصلي للخبر اولا ثم مراسلتنا لحذف الخبروشكرا لتفهمكم معنا .