“الصندوق العقاري” يودع 842 مليون ريال في حسابات مستفيدي “سكني” لشهر مايو 

أخبار سياسية
hmada hmada24 مايو 2022آخر تحديث : منذ شهر واحد

موقع الجمال نيوز يقدم لكم كل ما هو جديد عبر موقعنا ومدونتنا وسوف نتحدث اليوم عن “الصندوق العقاري” يودع 842 مليون ريال في حسابات مستفيدي “سكني” لشهر مايو .

أعلن صندوق التنمية العقارية السعودي، اليوم الثلاثاء، إيداع أكثر من 842 مليون ريال في حسابات مستفيدي “سكني” من وزارة الشؤون البلدية والقروية والإسكان و”الصندوق العقاري” لشهر مايو 2022، وفقا لوكالة الأنباء السعودية “واس”.

وقال الرئيس التنفيذي للصندوق، منصور بن ماضي، إن إجمالي الدعم لشهر مايو بلغ 842 مليون ريال، خُصصت دعماً لأرباح عقود التمويل العقاري المدعوم، موضحاً أن إجمالي ما جرى إيداعه في حسابات مستفيدي “سكني” منذ إعلان برنامج التحول في يونيو 2017 حتى مايو 2022، تجاوز 37.6 مليار ريال.

وأكد بن ماضي حرص الصندوق على استمرارية الدعم وإيداعه للمستفيدين من برنامج القرض العقاري المدعُوم في موعده المحدد شهرياً.

وأضاف أن ذلك يأتي تأكيداً وتتويجاً للجهود المشتركة والشراكة مع منظومة الإسكان والجهات التمويلية، بهدف زيادة نسبة التملك إلى 70% بحلول عام 2030، وفق مستهدفات برنامج الإسكان – أحد برامج رؤية المملكة 2030 – وتوفير الحلول السكنية والتمويلية بشكل مستدام عبر بناء الأنظمة والتشريعات الداعمة.

يشار إلى أن صندوق التنمية العقارية يقدم خدمات “القرض العقاري المدعوم” من خلال أكثر من 43 خدمة إلكترونية عبر البوابة الإلكترونية للصندوق، إضافة إلى خدمة المستشار العقاري، وأجهزة الخدمات الذاتية في فروع الصندوق على مدار 24 ساعة.

كما يقوم مركز الاتصال الموحد (199088) وقنوات التواصل الاجتماعي بالرد على استفسارات وأسئلة المستفيدين عن “القرض المدعُوم”.

نبذه تعريقة عن الجمال نيوز: هو محرك بحث اخبارى و يخلي موقعنا مسئوليتها الكاملة عن محتوي الخبر او الصور وانما تقع المسئولية علي الناشر الاصلي للخبر و كما يتحمل الناشر الاصلى حقوق النشر و وحقوق الملكية الفكرية للخبر .تم نقل هذا الخبر اوتوماتيكيا وفي حالة امتلاكك للخبر وتريد حذفة او تكذيبة يرجي الرجوع الي المصدر الاصلي للخبر اولا ثم مراسلتنا لحذف الخبروشكرا لتفهمكم معنا .

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.