دي بي ورلد – الإمارات تبني محطات غذائية فِيْ جبل علي لتعزيز إنتاج الحبوب

الجمال نيوز تلخص لكم متابعينا الكرام أهم ما جاء من ،

أعلنت شركة دي بي وورلد – الإمارات العربية المتحدة عَنّْ توقيع اتفاقية لإنشاء مشروعين جديدين لإنشاء محطات متكاملة جديدة للمنتجات الغذائية على رصيف ميناء جبل علي.

سيتم إنشاء المشروعين بالشراكة مع الشركات العالمية العاملة فِيْ مجال التصنيع الزراعي، بهدف تطوير وتعزيز قدرات مجمع الأغذية والمشروبات فِيْ ميناء جبل علي، ودعم الاستراتيجية الوطنية للأمن الغذائي 2051 لدولة الإمارات العربية المتحدة.، من خلال تعزيز إنتاج الحبوب والبقوليات الرئيسية على مدار العام.

استثمارات 200 مليون درهم

وستكون للمنشآت الجديدة، التي تبلغ استثماراتها حوالي 200 مليون درهم، نظامًا موحدًا يتم بموجبه تخزين المنتجات الزراعية السائبة فِيْ صوامع ومعالجتها فِيْ مكان واحد.

ومن المتوقع أن يبدأ تطوير المرافق خلال العامين المقبلين، بينما ستشهد توسعات أخرى على مراحل متعددة.

تم التوقيع على الاتفاقية بحضور عبد الله بن دميثان الرئيس التنفِيْذي والمدير العام لشركة dbworld الإمارات العربية المتحدة وجافزا ويوجيش رايبوريا الرئيس التنفِيْذي لشركة Edruit Canada وياسين عبد المجيد رناني العضو المنتدب لشركة Prince Foods وعدد من المسؤولين من الشركات ذات الصلة. .

ستستفِيْد “أدرويت كندا” و “برنس فودز” من الامتيازات المقدمة لهما فِيْ ميناء جبل علي، مما يضمن تعزيز إمدادات المنتجات الزراعية فِيْ المنطقة فِيْ المستقبل.

يساهم مجمع الأغذية والمشروبات فِيْ ميناء جبل علي فِيْ تعزيز مكانة دبي كبوابة رئيسية للتجارة العالمية لهذا القطاع الحيوي. وسجلت تجارة دبي الخارجية لقطاع الغذاء، مدعومة بزيادة كبيرة فِيْ الصادرات، نموا قويا بنسبة 11٪، بقيمة إجمالية بلغت 57 مليار درهم، خلال عام 2022، مقابل 51.4 مليار درهم لنفس القطاع عام 2022.

أنظمة التكنولوجيا الحديثة

فِيْ إطار نفس المشروع، ستستثمر DB World أيضًا فِيْ أكثر الأنظمة التكنولوجية تنوعًا وتطورًا للتعامل الآلي مع منتجات الحبوب والبقوليات، بالإضافة إلَّى أنظمة النقل الخاصة بها.

من خلال تواجدها فِيْ ميناء جبل علي وجافزا، ستستفِيْد الشركات التجارية بشكل كبير من الاتصال التجاري متعدد الوسائط، وانخفاض التكاليف اللوجستية، وبيئة الأعمال السلسة، بالإضافة إلَّى القدرة على الوصول إلَّى أكثر من 3.5 مليار مستهلك.

وفِيْ هذا السياق، قال عبدالله بن دميثان “دي بي وورلد ساهمت بشكل رئيسي فِيْ نمو قطاع الأغذية والمشروبات، ورؤيتنا هِيْ تحقيق الأهداف الوطنية لدولة الإمارات من خلال دعم مبادرات الجودة، وفِيْ مقدمتها الاستراتيجية الوطنية للأمن الغذائي. 2051. ”

وأضاف لمواكبة ذلك، نتطلع إلَّى تعزيز حجم التجارة فِيْ دولة الإمارات العربية المتحدة ومنطقة الشرق الأوسط، من خلال تمكين قطاع التجارة الزراعية والاستفادة من المشاريع التنموية الجديدة التي يشهدها ميناء جبل علي، ونؤكد باستمرار موقع الميناء الرائد كَمْركز استراتيجي للتجارة والخدمات اللوجستية “.

وأوضح دميثان أنه “عَنّْد اكتمال مشروع التطوير وبدء التشغيل، ستستفِيْد المرافق فِيْ الميناء من الإمكانات والإمكانيات المتاحة لها، الأمر الذي سيؤثر إيجابياً على حجم الفرص التجارية الجديدة لدبي، ويزيد من الاستثمارات فِيْ الميناء والميناء. المنطقة الحرة بجبل علي .. نأمل من خلال هذه المشاريع دعم مبادرة “اصنع فِيْ الإمارات” التي تهدف إلَّى رفع مساهمة القطاع الصناعي فِيْ الناتج المحلي الإجمالي إلَّى 300 مليار درهم بحلول عام 2031.

زيادة حجم الأعمال

من جانبه، قال يوغيش رايبوريا “نحن فخورون بتعاوننا الجديد مع DB World UAE استنادًا إلَّى علاقتنا القوية معها، وقد بدأ إطلاقها الناجح منذ وجودنا فِيْ جافزا، لمواصلة تعاوننا مع إطلاق مرافقنا الزراعية الجديدة. فِيْ جبل علي. ليس هناك شك فِيْ أن الموقع الاستراتيجي للميناء مع خبرة DB World الواسعة فِيْ تقديم خدمات شاملة عبر جميع مراحل سلسلة التوريد وسلسلة التوريد، بالإضافة إلَّى قدراتنا النوعية، ستساعد فِيْ تعزيز نطاق أعمالنا “.

بوابة إلَّى العالم

من جانبه، قال ياسين عبد المجيد الرناني، العضو المنتدب لشركة برنس فودز “ستكون منشآتنا الجديدة فِيْ ميناء جبل علي بوابة للعالم، مما سيعزز قدرتنا على الوصول إلَّى المزيد من العملاء ومساعدتنا على تلبية متطلبات السرعة- تزايد سوق البقول. نتطلع إلَّى الاستخدام الأكثر فعالية لمنشآت التصدير والاستيراد فِيْ الميناء، وشبكة الخدمات اللوجستية الواسعة، والمنصات الرقمية الشاملة التي توفرها لنا DB World لتحفِيْز تجارتنا العالمية فِيْ المنتجات الزراعية والبقوليات، والمساهمة فِيْ الغذاء وتجارة المشروبات حول العالم “.

تنعكس قدرة DB World الفريدة على توفِيْر البنية التحتية والاتصال التجاري والخدمات فِيْ رؤيتها للتنمية الاقتصادية الشاملة، كونها داعمًا للتجارة العالمية. ستساهم المرافق الزراعية الجديدة فِيْ النمو الاقتصادي لدبي وفِيْ مكانة ميناء جبل علي كَمْركز إقليمي للتجارة. ومن المتوقع أن تزيد هذه الاستثمارات من حجم التجارة بأكثر من 900 مليون درهم سنويا، مما يدعم خطة دبي الاستراتيجية لرفع حجم التجارة الخارجية إلَّى 2 تريليون درهم.

ومن الجدير بالذكر أنه سيتم بناء المرافق الجديدة على مساحة 100000 متر مربع من رصيف الميناء. حيث استأجرت الشركات التجارية مساحة 61 ألف متر مربع. يتكون المشروع من وحدة تخزين ومعالجة متكاملة للمنتجات الزراعية.

الجمال نيوز محرك بحث اخبارى و يخلي موقعنا مسئوليتها الكاملة عن محتوي الخبر او الصور وانما تقع المسئولية علي الناشر الاصلي للخبر و كما يتحمل الناشر الاصلى حقوق النشر و وحقوق الملكية الفكرية للخبر .تم نقل هذا الخبر اوتوماتيكيا وفي حالة امتلاكك للخبر وتريد حذفة او تكذيبة يرجي الرجوع الي المصدر الاصلي للخبر اولا ثم مراسلتنا لحذف الخبر

عن admin