شركة ناشئة تدعمها أرامكو تسابق الزمن لتحويل الأمونيا إلى وقود

أخبار سياسية
hmada hmada23 يونيو 2022آخر تحديث : منذ أسبوع واحد

موقع الجمال نيوز يقدم لكم كل ما هو جديد عبر موقعنا ومدونتنا وسوف نتحدث اليوم عن شركة ناشئة تدعمها أرامكو تسابق الزمن لتحويل الأمونيا إلى وقود.

قال الرئيس التنفيذي لشركة إس.كيه إنوفيشينز الكورية الجنوبية لرويترز إنها قادت أحدث جولة تمويل بقيمة 46 مليون دولار لصالح شركة أموجي الناشئة المتخصصة في تكنولوجيا المناخ والتي تهدف إلى تسريع عملية التحول إلى استخدام وقود خال من الانبعاثات في الصناعات الثقيلة مثل الشحن.

ونظرا لأن النقل يساهم بنحو 17%، من انبعاثات الغازات المسببة للاحتباس الحراري في العالم، قالت الشركة إنها تهدف إلى المساعدة في دفع التحول إلى أنواع وقود أكثر مراعاة للبيئة من خلال تحويل الأمونيا الخالية من الكربون إلى مصدر للطاقة.

وتستخدم الأمونيا على نطاق واسع في التطبيقات الصناعية لكن ملاءمتها كوقود للنقل محدودة بسبب التحدي التقني المتمثل في تحويل المادة الكيميائية إلى طاقة داخل حيز مغلق.

وقال سيونج هون وو الرئيس التنفيذي لأموجي “المشكلة التي تعمل الشركة على حلها هي في الأساس مشكلة البطارية”. وفي حين أن هذه التقنية كانت مفيدة للسيارات الكهربائية الصغيرة، فإن وسائل النقل الأكبر مثل السفن والشاحنات والطائرات تحتاج إلى وقود ذي كثافة أكبر من الطاقة.

وأضاف وو “نظام تخزين الطاقة الذي طورناه يحول الأمونيا بشكل أساسي إلى إلكترونات بكفاءة عالية وفي مساحة صغيرة، لذا يمكنك استخدامه في مركبات مختلفة”.

وبجانب إس.كيه إنوفيشينز وشركة أرامكو السعودية، أكبر شركة طاقة في العالم، تقول أموجي إن شركات أخرى دعمت جولة التمويل ومن بينها شركة أمازون من خلال صندوقها الهادف لمكافحة تغير المناخ وإيه.بي فينشرز ونيولاب.

وأشار وو إلى أن هذا يجعل إجمالي تمويل أموجي يقارب 70 مليون دولار منذ تأسيسها في عام 2020.

وتابع قائلا إن الأموال ستُستخدم لتوسيع نطاق تجارب تقنية الشركة في قطاعات من بينها الشحن حيث تخطط لاختبار سفينة تجريبية خلال العام المقبل بهدف تطوير طاقة تعتمد على الأمونيا للسفن العابرة للمحيطات.

ومع نقل نحو 90 %، من حجم التجارة العالمية عن طريق البحر، ينتج الشحن ما يقرب من 3%، من انبعاثات ثاني أكسيد الكربون في العالم. ومع ذلك يقول المدافعون عن البيئة إن جهود القطاع لخفض الانبعاثات بطيئة للغاية.

وتهدف المنظمة البحرية الدولية إلى تقليل إجمالي انبعاثات الغازات المسببة للاحتباس الحراري من السفن بنسبة 50%، من مستويات عام 2008 بحلول عام 2050، وهو ما يعتبر دون مستوى الأهداف التي حددتها دول مثل الولايات المتحدة والتي تضغط على المنظمة لاعتماد هدف “صفر انبعاثات” بحلول عام 2050.

وقالت المنظمة البحرية الدولية إنها ستصدر استراتيجية معدلة بشأن غازات الاحتباس الحراري في عام 2023.

نبذه تعريقة عن الجمال نيوز: هو محرك بحث اخبارى و يخلي موقعنا مسئوليتها الكاملة عن محتوي الخبر او الصور وانما تقع المسئولية علي الناشر الاصلي للخبر و كما يتحمل الناشر الاصلى حقوق النشر و وحقوق الملكية الفكرية للخبر .تم نقل هذا الخبر اوتوماتيكيا وفي حالة امتلاكك للخبر وتريد حذفة او تكذيبة يرجي الرجوع الي المصدر الاصلي للخبر اولا ثم مراسلتنا لحذف الخبروشكرا لتفهمكم معنا .

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.