التخطي إلى المحتوى
نقل الثروة.. معضلة تؤرق ما يقرب من نصف فاحشي الثراء

الجمال نيوز تلخص لكم متابعينا الكرام أهم ما جاء من نقل الثروة.. معضلة تؤرق ما يقرب من نصف فاحشي الثراء ،

في غضون 20 عاماً، من المتوقع أن يتم تمرير حوالي 84 تريليون دولار من جيل إلى آخر.. هذا فقط في الولايات المتحدة. لكن 41% من الذين يحتفظون حالياً بهذه الأموال ليس لديهم خطة لكيفية نقل ثروتهم إلى الأجيال الشابة، وفقاً لتقرير صادر عن البنك السويسري العملاق UBS.

وفي حين أن 4500 شخص من 14 منطقة، يمتلك كل منهم أصولاً تزيد قيمتها عن مليون دولار، الذين شملهم الاستطلاع من قبل البنك السويسري ربما يفكرون في كيفية تقسيم أموالهم واستثماراتهم، إلا أنه في كثير من الحالات لا توجد خطة ملموسة.

ووجد البحث الذي كُشف عن نتائجه الأسبوع الماضي، أنه “حتى بعد الحقائق القاسية للوباء، فإن العديد من المستثمرين ببساطة لا يتخذون الإجراءات اللازمة لضمان نجاح نقل الثروة”، وفقاً لما ذكرته شبكة “CNBC”.

مع ذلك، هذا لا يعني أن أصحاب الثروات ليسوا قلقين، فقد وجد البحث أن 76% منهم فكروا فيما إذا كانت ستكون هناك مشكلات عند انتقال أصولهم، و71% يهدفون إلى تقليل الضرائب على الميراث الذي سيخلفونه، وتساءل 70% عما إذا كانت الأجيال القادمة ستستخدم هذه الثروة بحكمة.

وعلاوة على عدم وجود خطط حول تمرير الثروة، لم يجر نصف المستثمرين الذين شملهم الاستطلاع محادثات حول مدى ثرائهم الحقيقي، أو كيفية استثمار أصولهم أو كيفية تقسيمها.

العدل مصدر قلق رئيسي

قال 66% من المستثمرين إنهم قلقون بشأن عدالة تقسيم ثروتهم. إذ وجد التقرير أنه ليس كل منهم يخطط لتقسيم ثروته بالتساوي.

المحسنون الذين عقدوا العزم على تفضيل بعض الورثة على آخرين واضحون بشأن السبب: 80% سيعطون المزيد للورثة الذين تربطهم بهم علاقات أوثق. وأشار آخرون إلى احتياجات الورثة المالية ودورهم في تقديم الرعاية، وفق الدراسة.

الهياكل الأسرية، على سبيل المثال عندما يتعلق الأمر بالأبناء غير المتزوجين، تزيد من تعقيد الموقف، إذ قال 87% من المستثمرين المشاركين في مثل هذا السيناريو إن الإنصاف يقلقهم.

وقال بنك UBS إن 41% فقط من المستثمرين الذين لديهم أكثر من مليون دولار لديهم خطة لنقل ثرواتهم إلى الأجيال القادمة.

نقص التخطيط قد يسبب مشاكل طويلة الأجل

قال رئيس قسم إدارة الثروات العالمية في UBS لمنطقة أوروبا والشرق الأوسط وأفريقيا، إقبال خان، إن تجنب الحديث عن انتقال الثروة قد يتسبب في حدوث مشكلات طويلة المدى.

وعلق قائلاً: “بينما يريد المستثمرون بشكل كبير أن تسير عملية الميراث بسلاسة، إلا أن التخطيط غير الملائم للميراث يمكن أن يكون مكلفاً ويمكن أن يؤدي إلى نزاع عائلي لا يتم حله”.

ووجد البحث أن 40% من أولئك الذين ورثوا الأصول أعربوا عن أسفهم لعدم إجراء محادثات حول الثروة مع عائلاتهم مسبقاً. وأبلغ ثلثهم عن خلافات مع الأشقاء أو أفراد الأسرة الآخرين حول كيفية تقسيم الأموال أو حول أسئلة مثل “من الذي سوف يحصل على المنزل؟”.

الجمال نيوز محرك بحث اخبارى و يخلي موقعنا مسئوليتها الكاملة عن محتوي الخبر او الصور وانما تقع المسئولية علي الناشر الاصلي للخبر و كما يتحمل الناشر الاصلى حقوق النشر و وحقوق الملكية الفكرية للخبر .تم نقل هذا الخبر اوتوماتيكيا وفي حالة امتلاكك للخبر وتريد حذفة او تكذيبة يرجي الرجوع الي المصدر الاصلي للخبر اولا ثم مراسلتنا لحذف الخبر

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *