عبد اللهيان: إيران منعت هجوما عسكريا تركيا في العمق السوري . الجمال نيوز

عبد اللهيان: إيران منعت هجوما عسكريا تركيا في العمق السوري . الجمال نيوز

الجمال نيوز تلخص لكم متابعينا الكرام أهم ما جاء من عبد اللهيان: إيران منعت هجوما عسكريا تركيا في العمق السوري . الجمال نيوز ،

كشف وزير الخارجية الإيراني حسين أمير عبد اللهيان، أن بلاده منعت هجوما عسكريا تركيا كان يستهدف العمق السوري، لكنه لم يوضح متى تم وقف هذا الهجوم.

وزار عبد اللهيان، سوريا والتقى الرئيس السوري بشار الأسد، ونظيره السوري فيصل المقداد، حيث أكد الوزيران أهمية العلاقات الثنائية واستمرار التعاون المشترك بدءا بالمشاكل الحدودية والخدمات ومرورا بالشؤون الإقليمية، فضلا عن الاتفاق على تجديد وثيقة التعاون الاستراتيجي بين البلدين.

اقرأ ايضا: عبد اللهيان يؤكد للنخالة دعم إيران للمقاومة الفلسطينية

وقال عبد اللهيان، في مؤتمر صحفي في دمشق، إن بلاده تدخلت لمنع هجوم للقوات العسكرية التركية على أهداف في العمق السوري بعد علم المستويات الأمنية الإيرانية باحتمال شنّ مثل هذه العملية، معربا عن سعادته بنجاح الاتصالات الاإيرانية بسوريا وتركيا في ترجيح الحوار بين البلدين.

وقال وزير الخارجية الإيراني: “طهران سعيدة لرؤية التقارب بين حليفتيها سوريا وتركيا التي دعمت المعارضة السياسية والمسلحة لدمشق على مدى العقد الماضي”، موضحا أن العلاقات بين دمشق وطهران في أفضل أحوالها، وأشار إلى أن الأسد، دعا نظيره الإيراني إبراهيم رئيسي لزيارة دمشق، وأن طهران ستبذل كل الجهود لإتمام هذه الزيارة.

وكان وزراء الدفاع التركي خلوصي أكار، والسوري علي عباس، والروسي سيرغي شويغو، اجتمعوا نهاية الشهر الماضي، في موسكو، بحضور مسؤولين في الاستخبارات من الدول الثلاث.

كما أعلنت أنقرة أن وزراء خارجية تركيا وسوريا وروسيا، سيجتمعون الشهر الجاري، لكنها لم تحدد في أي بلد سيعقد الاجتماع.

وتأتي محاولات روسيا إحداث تقارب بين دمشق وأنقرة، في أعقاب ضربات جوية نفذتها تركيا لمواقع تابعة للأكراد في سوريا، بعد تفجير “اسطنبول”، في نوفمبر الماضي، الذي خلف 6 قتلى وعددا من الجرحى، خصوصا بعدما اتهمت أنقرة منظمات كردية بالوقوف خلف هذا التفجير، تخطيطا وتدبيرا وتمويلا وتنفيذا، وأسقط القصف التركي، لمواقع الأكراد في  سوريا ضحايا وخلف أضرارا مادية بالغة.

في غضون ذلك، التقى عبد اللهيان، في دمشق مع قادة فصائل فلسطينية في سورية، ومن بينها وفد حركة “حماس” الذي يضم القياديين في الحركة أسامة حمدان وأحمد عبد الهادي.

وأكد عبد اللهيان خلال اجتماعه مع الفصائل الفلسطينية أن “الدعم الإيراني للمقاومة شيء لن يتغير أبدا”، لافتا إلى “فشل المشاريع الأمريكية السياسية في المنطقة على غرار أوسلو وصفقة القرن”.

اقرأ ايضا: الرئاسة التركية: المحادثات مع النظام السوري من أجل مصالحنا

وكان عبد اللهيان زار بيروت قبل دمشق، والتقى مسؤولين لبنانيين، وقادة فصائل المقاومة الفلسطينية والأمين العام لحزب الله حسن نصر الله.


الجمال نيوز محرك بحث اخبارى و يخلي موقعنا مسئوليتها الكاملة عن محتوي الخبر او الصور وانما تقع المسئولية علي الناشر الاصلي للخبر و كما يتحمل الناشر الاصلى حقوق النشر و وحقوق الملكية الفكرية للخبر .تم نقل هذا الخبر اوتوماتيكيا وفي حالة امتلاكك للخبر وتريد حذفة او تكذيبة يرجي الرجوع الي المصدر الاصلي للخبر اولا ثم مراسلتنا لحذف الخبر