الجمال نيوز تلخص لكم متابعينا الكرام أهم ما جاء من غضب في فرنسا بعد ظهور وزيرة على غلاف مجلة بلاي بوي الإباحية . الجمال نيوز ،

تعرضت وزيرة الاقتصاد الفرنسية مارلين شيابا، لانتقادات قوية في فرنسا إثر ظهورها على غلاف مجلة “بلاي بوي”.

وظهرت شيابا على غلاف المجلة التي أجرت معها مقابلة من 12 صفحة تطرقت فيها لحقوق المرأة وقضايا حساسة.

اقرأ ايضا: بمشاركة السيسي والأسد.. ترتيبات لعقد قمة مصرية سورية بعد عيد الفطر

وتشغل شيابا حاليًا منصب وزيرة الاقتصاد الاجتماعي والجمعيات الفرنسية، وهي عضو في الحكومة الفرنسية منذ 2017.

وقد ظهرت على غلاف “بلاي بوي” وهي ترتدي فستانًا أبيض، وأثار هذا الأمر انتقادات من السياسيين الفرنسيين، بمن فيهم رئيسة الوزراء إليزابيث بورن.

وأفادت قناة “بي إف إم تي في” نقلاً عن مصدر مقرب من رئيسة الوزراء إليزابيث بورن، أن المجلة سحبت صورة شيابا من الغلاف، قائلةً لها “لم يكن ذلك مناسبًا، خاصة خلال هذه الفترة”.

وتشهد فرنسا حاليًا أزمة سياسية واجتماعية على إثرها تحرك الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون للمضي قدمًا في إصلاح نظام التقاعد رغم المعارضة الشعبية الواسعة.

بدوره، انتقد جان لوك ميلينشون الذي جاء في المركز الثالث في الانتخابات الرئاسية لعام 2022، ظهور شيابا على غلاف “بلاي بوي”.

من جهتها، ردت شيابا على منتقديها – في تغريدة لها – قائلةً: “الدفاع عن حق المرأة في السيطرة على أجسادها، في كل مكان وفي كل وقت. في فرنسا، المرأة حرة. مع كل الاحترام للمنتقدين والمنافقين”.

كما دافع وزير الداخلية الفرنسي جيرالد دارمانين عن شيابا – خلال مقابلة صحيفة – ووصفها بأنها “امرأة ذات شخصية”. 

وتابع: “مارلين شيابا سياسية شجاعة لها شخصيتها، وأسلوبها لا يناسبني، لكني أحترمه”.

وكانت شيايا (40 عامًا) كاتبة نسوية قبل أن تتجه إلى السياسة، وفي كتاباتها، تناولت شيبا قضايا الأمومة وصحة المرأة والحمل وغيرها.

وفي أثناء خدمتها كوزيرة للمساواة بين الجنسين والتنوع وتكافؤ الفرص في فرنسا في عام 2018، أدخلت شيايا تشريعًا يحظر المطاردة اللفظية والتحرش في الشوارع.

وليست هذه هي المرة الأولى التي تثير فيها شيايا جدلًا، إذ أنها في عام 2010 وضعت كتابًا ضمّنته نصائح جنسية للبدناء، فيما رآه كثير من النقاد ترويجًا للكلام المبتذل. 

وفي عام 2017، اتُهمت شيايا بعمل زيارة لمنطقة شهيرة بأنها “محظورة الارتياد على النساء” في باريس.

ودافع محرر الطبعة الفرنسية من مجلة بلاي بوي، جان-كريستوف فلورنتن، عن قرار مارلين شيابا الظهور في المجلة.

ووصف فلورنتن، شيابا بأنها أكثر الوزراء في حكومة ماكرون تماشيًا مع روح العصر، بسبب مواقفها القوية والصريحة الداعمة لحقوق المرأة.

كما دافع المحرر عن مجلته ذاتها، رغم ما تثيره من غضب النسويين ممن يرون أن المجلة تجعل من جسم المرأة سلعة.

وقال فلورنتن إن “بلاي بوي ليست مجلة إباحية؛ إنما هي كُتيّب قوامه 300 صفحة يتناول العديد من قضايا الفكر وشؤون الموضة”. 

اقرأ ايضا: ترامب يرفض الخضوع للتحقيق في قضية “الممثلة الإباحية”

وعلى الرغم من أن المجلة تحتوي على “القليل من صور نساء عاريات، فإن ذلك لا يمثل أغلبية الصفحات”، بحسب فلورنتن.


الجمال نيوز محرك بحث اخبارى و يخلي موقعنا مسئوليتها الكاملة عن محتوي الخبر او الصور وانما تقع المسئولية علي الناشر الاصلي للخبر و كما يتحمل الناشر الاصلى حقوق النشر وحقوق الملكية الفكرية للخبر .تم نقل هذا الخبر اوتوماتيكيا وفي حالة امتلاكك للخبر وتريد حذفة او تكذيبة يرجي الرجوع الي المصدر الاصلي للخبر اولا ثم مراسلتنا لحذف الخبر