التخطي إلى المحتوى
خلال تدريب على إطلاق نار بالقرم.. مقتل صحافية روسية

الجمال نيوز تلخص لكم متابعينا الكرام أهم ما جاء من خلال تدريب على إطلاق نار بالقرم.. مقتل صحافية روسية ،

قتلت صحافية تعمل في وسيلة إعلامية روسية رسمية خلال تدريب على إطلاق النار في مركز للتدريب في شبه جزيرة القرم، التي ضمتها موسكو العام 2014، وفق ما أفادت المجموعة التي كانت تعمل فيها.

وقالت الوسيلة الإعلامية كما نقلت عنها وكالات الأنباء الروسية إن سفيتلانا باباييفا التي تدير فرع مجموعة “روسيا سيغدونيا” في القرم “قضت في أحد مراكز التدريب العسكري في القرم، حيث كان يجري تدريب على إطلاق النار”.

“شخص ودود يدعم روسيا بقوة”

وعملت باباييفا لأعوام في هذه المجموعة العامة التي تضم أيضا وكالة ريا نوفوستي للأنباء، فضلا عن عملها في مجموعة سبوتنيك. وشغلت مناصب في لندن والولايات المتحدة.

وحيا ديمتري كيسيليوف الذي يدير المجموعة ويعتبر أحد أركان الدعاية الروسية، ذكرى “شخص ودود كان يدعم روسيا بقوة” و”أراد دعم أبطالنا” في أوكرانيا.

كما أضاف أن باباييفا كانت “تتمتع بمهنية عالية المستوى مع خبرة صحافية متينة”.

الكرملين ينعى

بدوره، أشاد المتحدث باسم الكرملين ديمتري بيسكوف بـ”صحافية متعددة الموهبة”، وقال لوسائل الإعلام الروسية “عملنا معا لأعوام عدة”.

كما أشادت المتحدثة باسم الخارجية الروسية ماريا زاخاروفا بالصحافية، ومثلها مسؤولون موالون لروسيا في أوكرانيا.

ولدت باباييفا في 1972، وبدأت العمل في “روسيا سيغدونيا” بعدما عززت الدولة الروسية هيمنتها على الوسيلة الإعلامية.

وكانت منذ 2019 مراسلة لها في مدينة سيمفيروبول في القرم.

الجمال نيوز محرك بحث اخبارى و يخلي موقعنا مسئوليتها الكاملة عن محتوي الخبر او الصور وانما تقع المسئولية علي الناشر الاصلي للخبر و كما يتحمل الناشر الاصلى حقوق النشر و وحقوق الملكية الفكرية للخبر .تم نقل هذا الخبر اوتوماتيكيا وفي حالة امتلاكك للخبر وتريد حذفة او تكذيبة يرجي الرجوع الي المصدر الاصلي للخبر اولا ثم مراسلتنا لحذف الخبر

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *