الرئيسية / أخبار سياسية / واشنطن تنضم لحظر دولي على طائرة بوينغ ماكس

واشنطن تنضم لحظر دولي على طائرة بوينغ ماكس

أعلن الرئيس الأميركي دونالد ترامب أنه أصدر أمرا بوقف السفر على جميع طائرات “بوينغ 737 ماكس 8 و9” بعد كارثة الطائرة الإثيوبية، لينضم بذلك إلى عشرات الدول التي حظرت طيرانها في أجوائها أو التعامل معها.

وقال ترامب -في كلمة له بالبيت الأبيض- إنه أمر بتنفيذ قراره فورا، وإنه كلف وزارة النقل وهيئة الطيران الفدرالية وشركة بوينغ بالبحث عن الأسباب وراء حوادث ذلك الطراز، مضيفا أن سلامة الركاب هي الأولوية الأساسية.

وتعليقا على قرار الرئيس الأميركي، قالت شركة بوينغ إن لديها “ثقة تامة” في أمن طائرات “737 ماكس”، مشيرة في الوقت نفسه إلى أنها “تدعم” قرار ترامب.

وكارثة الطائرة الإثيوبية -التي قتل فيها 157 شخصا قبل أيام- هي الثانية في أقل من ستة أشهر، بعد سقوط طائرة “بوينغ 737 ماكس 8” تابعة للخطوط الإندونيسية “لايون إير” في أكتوبر/تشرين الأول 2018، مما أدى وقتذاك إلى مقتل 189 شخصا.

وخلال الأيام الثلاثة الماضية منعت “بوينغ 737 ماكس” من التحليق في الأجواء الفرنسية والبريطانية والألمانية.

كما حظرت وكالة سلامة الطيران الأوروبية كل رحلات “ماكس 8″، و”ماكس 9” المتوجهة إلى الاتحاد الأوروبي أو المنطلقة منه أو بين دوله، سواء كانت مشغلة من طرف أوروبي أو من طرف آخر.

وقبل أوروبا، قررت دول عدة حظر تحليق طائرات “بوينغ ماكس” في أجوائها، أو علقت العمل بها، ومن بينها أستراليا وسنغافورة والصين التي تسلمت 76 طائرة من هذا الطراز.

كما منعت الهند ونيوزيلندا ومصر ولبنان وتركيا تحليق تلك الطائرات في أجوائها، وقررت عشرات شركات الطيران -من بينها الخطوط الإثيوبية- وقف العمل بطائراتها من طراز “737 ماكس”.

ويشكل منع تحليق تلك الطائرات ضربة محرجة لشركة بوينغ، ويعتبر خطوة غير مسبوقة في تاريخ الطيران المدني.

وطائرة “737 ماكس 8” -التي وضعت في الخدمة قبل عامين- هي النسخة المحدثة من “بوينغ 737” الأكثر مبيعا، وهي أساسية في مبيعات بوينغ الرائدة في القطاع الصناعي الأميركي.




Source link

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *