التخطي إلى المحتوى
بوتين يرأس لجنة جديدة لتعزيز تسليم الأسلحة لقواته بأوكرانيا

الجمال نيوز تلخص لكم متابعينا الكرام أهم ما جاء من بوتين يرأس لجنة جديدة لتعزيز تسليم الأسلحة لقواته بأوكرانيا ،

ترأس الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، الثلاثاء، لجنة جديدة مكلفة بتعزيز تسليم الأسلحة والإمدادات لقوات بلاده في أوكرانيا.

وفي حديثه خلال الجلسة الافتتاحية لمجلس التنسيق الذي أسسه الأسبوع الماضي، قال بوتين إن روسيا تواجه “تحديات خطيرة جديدة”، وتحتاج إلى “تحقيق وتيرة أعلى في جميع المجالات”.

وأخبر بوتين المشاركين في الاجتماع عبر رابط مصور بالتأكد من أن المعدات المقدمة للقوات “حديثة ومناسبة وفاعلة”.

وقالت تقارير إخبارية روسية إن العديد من جنود الاحتياط الذين تم استدعاؤهم كجزء من التعبئة التي أمر بها بوتين لم يتلقوا الإمدادات الأساسية مثل المعدات الطبية والسترات الواقية من الرصاص واضطروا لشرائها بأنفسهم.

واعترفت السلطات الروسية بأوجه القصور وتعهدت بإصلاحها بسرعة.

وتتواصل المعارك في أوكرانيا. وفي آخر التطورات الميدانية، أعلنت السلطات الموالية لروسيا في بيان أنّ انفجاراً قوياً وقع الثلاثاء في ميليتوبول في جنوب شرق أوكرانيا، أسفر عن إصابة خمسة أشخاص بجروح.

وقال البيان الذي نُشر على “تلغرام” إن “سيارة انفجرت في ميليتوبول قرب مبنى شركة زاميديا القابضة”. وأوضح المصدر ذاته أنّ “خمسة أشخاص أصيبوا بجروح طفيفة” في هذا الانفجار الذي حطّم النوافذ والأبواب في عدّة طوابق من المبنى. وأوضح البيان أنّه جرى نقل أحد الجرحى إلى المستشفى.

من جهته، بثّ التلفزيون الروسي العام “روسيا 24” صوراً للمبنى، بدت فيها الجدران الداخلية محترقة جزئياً، والنوافذ والأبواب محطّمة، والسلالم مليئة بالحطام.

ويضمّ المبنى محطة إذاعية وتلفزيونية موالية لروسيا “تواصل أنشطتها”، حسبما أكدت السلطات.

وفي السياق، قُتل سبعة مدنيين وأصيب ثلاثة آخرون الاثنين في بلدة باخموت الواقعة في منطقة دونيتسك في شرق أوكرانيا، والتي تعدّ مسرحاً لمعارك عنيفة مع الجيش الروسي منذ أشهر، حسبما أفاد الحاكم المحلّي الثلاثاء.

وقال الحاكم بافلو كيريلينكو عبر “تلغرام” إنّه تمّ العثور على جثث ثلاثة مدنيين قُتلوا في وقت سابق في موقعَين في المنطقة.

من جهته، أشار الجيش الأوكراني إلى هجوم روسي باتجاه باخموت الواقعة في شمال المنطقة، ومدينة أفدييفكا على بعد حوالي خمسين كيلومتراً جنوباً.

وصدّت القوات الأوكرانية الاثنين هجمات روسية بالقرب من عشر بلدات من بينها باخموت، في منطقتي دونيتسك ولوغانسك (شرق).

وفي وقت تتحضر روسيا لمنع الجيش الأوكراني من تحرير خيرسون، المدينة الإقليمية الأولى التي احتلتها خلال الغزو، أعلن مسؤول أميركي أن واشنطن تبحث تزويد أوكرانيا بمعدات دفاع جوي من طراز “هوك” وصواريخ اعتراضية.

الجمال نيوز محرك بحث اخبارى و يخلي موقعنا مسئوليتها الكاملة عن محتوي الخبر او الصور وانما تقع المسئولية علي الناشر الاصلي للخبر و كما يتحمل الناشر الاصلى حقوق النشر و وحقوق الملكية الفكرية للخبر .تم نقل هذا الخبر اوتوماتيكيا وفي حالة امتلاكك للخبر وتريد حذفة او تكذيبة يرجي الرجوع الي المصدر الاصلي للخبر اولا ثم مراسلتنا لحذف الخبر

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *